نمط شرقي مع مطعم ليفانتين في هيلتون اللؤلؤة

0

أعلن فندق وشقق هيلتون اللؤلؤة الدوحة عن افتتاح مطعم ليفانتين الراقي، الوجهة العصرية لمأكولات المطبخ الشرقي في قطر، رسميا بحضور سعادة السفيرة فرح بري، القائم بأعمال سفارة لبنان في قطر؛ السيد مايكل الجاروش ، نائب رئيس شركة قطر الأولى للتطوير العقارى – الشركة المالكة لفندق هيلتون اللؤلؤة – والماستير شيف اللبناني الشيف جو برزة.

وتعليقاً على تعاونه مع الشيف تيبوت بوبالارد، الشيف التنفيذي لفندق هيلتون اللؤلؤة، في وضع  قائمة طعام مطعم ليفانتين، قال الشيف جو برزة:

“يسعدني أن أشهد ما يتمتع به المطبخ الشرقي من شهرة عالمية وأصناف صحية ومتنوعة مكّنته من الوصول إلى وجهة طعام راقية مثل مطعم ليفانتين. وأشعر الفخر للعمل مع الشيف التنفيذي تيبو بوبلار وفريقه المكون من طهاة ماهرين وشغوفين لابتكار قائمة طعام تتمحور حول ثقافة الأطباق التشاركية بوحي من بلاد الشام، المنطقة التي تعود أصولي إليها”.

ويفتتح المطعم أبوابه لتقديم وجبة العشاء بدءاً من السادسة مساءاً حتى منتصف الليل، ويمكن للضيوف الاستمتاع بالمأكولات الشهية داخل المطعم أو في الهواء الطلق وسط أجواء مميزة ترافق عملية تحضير أشهى المأكولات الشرقية، بما فيها اللحوم والمأكولات البحرية والأسماك والخضروات المتبّلة والمشوية على الفحم ولحم الضأن والدجاج المشوي والخبز الطازج. كما يقدم مطعم ليفانتين تجربةً تقليديةً أصيلةً يحلو خلالها الاستمتاع بمذاق الشاي المغربي على التراس الفسيح.

ومن جهته، قال الشيف التنفيذي تيبو بوبلار: “تأتي هذه القائمة ثمرة جهودٍ مشتركةٍ اعتمدت نهج الأطباق التشاركية التي تتمحور حول معايير الجودة والتميز. كما نجحنا بالتعاون مع جو في إتقان تقنيات الطهو الأصيلة لابتكار تجربة طعام جديدة من أشهى الأطباق المميزة”.

وتعكس أجواء المطعم بطابعه المتنوع أسلوب الحياة اللبناني المضياف والدافئ، إذ تتزين الجدران بصور المناطق اللبنانية، ويطيب للضيوف التلذذ بأصناف جديدة وعيش تجربة الطهو الحية والمفتوحة مع الأطباق المشوية على الفحم والإبداعات المميزة والخبز الطازج والمناقيش اللبنانية التي يتم تقديمها مباشرةً من الفرن. وتزخر قائمة الطعام المبتكرة أيضاً بالأطباق التقليدية التي تحمل لمسات مميزة وإبداعية ومقبلات باردة وساخنة وأصناف الحمّص المتنوعة إلى جانب مجموعة من المشروبات الطازجة والمحضرة من مكونات محلية تجمع بين التوليفات الكلاسيكية والتقليدية.

كما تتضمن القائمة عدة خيارات مذهلة ومنها ثمار البحر والأسماك الطازجة المشوية والمتبلة بالشمّار والليمون، والأخطبوط المشوي المتبل بمربى الليمون والثوم، والقريدس العملاق المشوي مع خليط من صلصة الفلفل الأحمر الحار والكمون والكزبرة، وساق الضأن المشوية المُعدّة لـ 3-4 أشخاص والتي تعد خياراً مثالياً للمشاركة. ويمكن للضيوف أيضاً الاستمتاع بطبق المقانق التقليدي اللبناني، في حين يستطيع متبعو النظام الغذائي النباتي تذوق مجموعة واسعة من الأطباق الشهية التي يمكنهم تجربتها قبل الختام بمختارات من ألذ وأفخم الحلويات.

ويستلهم المطعم التقاليد الشرقية الأصيلة، ليقدم وجهةً مثاليةً تستحضر الأجواء المتوسطية وغابات الصنوبر وسط الدوحة، وتلتقي فيها العائلات والأصدقاء نهاية كل يوم أو في عطلة نهاية الأسبوع، للاستمتاع بأشهى الأطباق التقليدية التي توطّد أواصر المحبة بينهم.

Share.

About Author

Leave A Reply