مفهوم خارج عن المألوف مع ساعة Heritage Corum Lab 01

0

مجلة حراير Harayer Magazine:

كوروم  تتألق بإصدار هريتاج كوروم لاب 01 الأنيق

 أبدعت دار الساعات العريقة “كوروم” بمجموعة “لاب” لتكون لها الأسبقية فيها للميكانيكا، في نهج معاصر ومحير. تم إطلاق أول سلسلة على شكل برميلين، التي يقتصر كل منها على 99 قطعة، مؤخراً في بكين.

 مختلف وفريد، خارج عن المألوف: مفهوم كوروم لصناعة الساعات اليوم ليس له نظير. في 13 نوفمبر الحالي، أطلقت العلامة سلسلة محدودة جديدة تجسد هذا البيان: تراث كوروم لاب 01. تكمن الفكرة في تقديم قطع بروح سباقات، نحت، تقنية ومعاصرة والتي ستكون متوفرة فقط في إصدارات محدودة.

متجر في قلب بكين

كشفت كوروم عن أول إبداعين في 13 نوفمبر في مركز ماكاو. ويصادف هذا التاريخ أيضًا افتتاح متجر كوروم المخصص، وهو المتجر الوحيد في الصين في الوقت الراهن.

يسلط هذا المتجر في قلب بكين الضوء على أهمية السوق الصينية بالنسبة لكوروم، وهي المنطقة التي سيكتشف جامعو القطع الأكثر تطلبًا، مع شركة كوروم، أنها منقطعة النظير في تصنيع الساعات الفاخرة. يؤكد هذا المتجر الجديد قوة كوروم التجارية ونجاح إعادة انتشارها في أكبر عواصم العالم، والتي بدأت رئاسة جيروم بيارد الثابتة منذ صيف 2017.

الكشف عن ساعتين محدودتين من سلسلة “هريتاج كوروم لاب 01”

يتميز الطرازان الأولان من سلسلة “هريتاج كوروم لاب 01” بعلبة على شكل برميل مصنوعة بالكامل من مادة DLC السوداء. حدث نادر في صناعة الساعات الحديثة: العيار الذي يحرك هاتين الساعتين من سلسلة “هريتاج كوروم لاب 01” هو “حركة شكل”، أي حركة مصنعة لتناسب حجم العلبة، على النقيض من حركة مستديرة يتم وضعها في علبة مختلفة الشكل، والتي، لغرض السهولة التقنية، تعد الطريقة التي يتم بها صنع الغالبية العظمى من الساعات. هنا، يتشابك العيار والعلبة بشكل وثيق، حيث يصب واحد في محيط الآخر

اختارت كوروم ميناءً مفرغاً يتيح الاستمتاع بمشاهدة عيار CO 410  المهيكل الذي يتناسب بشكل مريح مع حجم العلبة. تم تقليص الميناء إلى تعبيره الأبسط، ويصنع من أنثراسايت رمادي معزز إما باللون الأحمر أو الأبيض، حسب النسخة. كما سيلاحظ المتحمسون الدوار الصغير، الذي يمكن رؤيته من جانب الميناء، الذي يتميز بتشطيب لولبي معاصر لإبراز تأثير “السرعة” عندما يبدأ الدوران.

يوضح جيروم بيارد: “هذان نموذجان يجسدان منهجنا المحيّر في صناعة الساعات، كما يتجلى ذلك من خلال تجاور” هريتاج “و”لاب”. في صناعة الساعات الراقية التقليدية، لم يرتبط المفهومان أبداً مع بعضهما البعض. تتطلع “هريتاج” إلى الماضي “ولاب” إلى المستقبل. إن المبدأ الأساسي الذي نرسخه من خلال هريتاج كوروم لاب 01 -Heritage Corum Lab 01  هو تحديداً خلق حوار بين هذين الاثنين. ما الذي استفاد منه رينيه بانوارت أو سيفيرين فوندرمان من تراث كوروم اليوم؟ لم يكن للتقدميين، ولا حتى الطليعيين، ليعيدوا  إصدار قطع فحسب. إصدار هريتا كوروم لاب 01 هو ردنا على هذه الرؤية التي تقودنا اليوم أكثر من أي وقت مضى. “

 

 

 

 

 

 

Share.

About Author

Leave A Reply