مرسى ملاذ كمبینسكي یحتفل بـ ” 5″ سنوات على إفتتاحه

0

مجلة حراير Harayer Magazine:

یسر فندق مرسى ملاذ كمبینسكي، اللؤلؤة – الدوحة أن یسلّط الأضواء على الاحتفال بالذكرى السنویة الخامسة لافتتاحه. أقیمت هذه الإحتفالیّة البهیجة في بهو الفندق الرئیسي حیث تمّ التركیز على أسلوب كمبینسكي الذي یمزج التراث الأوروبي بالفخامة العربیة والضیافة القطریّة. تحضیرا للاحتفال بهذه المناسبة، أقام طاقم عمل كمبینسكي حفلًا فخماً یعكس كل
التفاني والشغف في تقدیم تجربة لا تنسى للضیوف.


قد انبهر الضیوف عند دخولهم بهو الفندق الرئیسي بعرض موسیقي كلاسیكيّ وأداء فنّي حيّ لعازفة البیانو وعازفة الكمان. وقد قام الموسیقیون بأداء روائع كلاسیكیة طوال المساء أطربت الضیوف، في حین استقبل طاقم الإدارة والموظفون الضیوف المدعوّین بالتراحیب الحارّة ، بما في ذلك مختلف السفراء أصحاب السعادة ، وسائل الإعلام والمدونین ، الذین أبدوا سعادتهم بهذه المناسبة الممیزة. وقد سرّت إدارة الفندق بمشاركة وحضور السید عمر الفردان، الرئیس التنفیذي لمجموعة الفردان، الذي صرح قائلاً: “تفخر مجموعة الفردان برؤیة نمو فندق مرسى ملاذ كمبینسكي ، الذي أصبح وجهة رئیسیّة للضیافة منذ افتتاحه وحتى الآن في مدینة الدوحة. إنّ الفردان كأسرة واحدة فخورة أن تعتبرهذا الفندق بالذات منزلها ولیس فقط نشاطاً تجاریّا وإنّ هذا الحدث لهو احتفال بالازدهار، ویشجع على المزید من النموّ في السنوات القادمة”.

خلال هذه السهرة الرائعة، تم تقدیم تجربة من الأذواق المنوّعة للضیوف من المطاعم المختلفة ، والتي أعدت في هذه المناسبة المقبلات اللذیذة، والتي تعكس هویة كل مطعم، من وجبات إسبانیّة من مطعم إل فارو ومأكولات عالمیّة من مطعم سوا إلى الأكلات العربیّة من مطعم السفرة.


لمزید التأكید على هذا المسار المذهل خلال السنوات الماضیة ، تم عرض فیلم فیدیو یعرض الفاصل الزمني لبناء الفندق منذ البدایة وحتّى إنتهاء الأشغال بمرافقة ذكریات الموظفین الذین تم التقاطها خلال هذه السنوات الخمس.
یصرّح السید هولغر جلیزر ، مدیر الفندق، قائلاً: “إنه لشرف عظیم أن نسقبل السید عمر الفردان خلال هذا الیوم الخاص، وأرید إستغلال هذه الفرصة لأشكر كل عضو في طاقم العمل الذي جعل هذه الرحلة ممكنة ، ونعتز بكل الذكریات والأوقات التي أمضیناها معًا. إن قیادة
هذا الفندق الرائع بهذا النجاح الهائل هو تحقیق شخصیا وأتمنى لمرسى ملاذ كمبینسكي سنوات عدیدة من النجاح في استضافة عدید الضیوف وترك ذكریات لا تنسى.

Share.

About Author

Leave A Reply