صحة الروح والجسد مع Mandarin Oriental Doha Spa

0

مجلة حراير Harayer Magazine:

يركز المنتجع الصحي في “ماندارين أورينتال، الدوحة” على صحة العقل والجسد والروح. بصفته واحة للهدوء والسكينة، يستمتع الضيوف هنا برحلة لا مثيل لها مع العلاجات الشاملة القائمة على الحكمة والفلسفة القديمة “زين” المستوحاة من الشرق لتتناسب جميع الاحتياجات وأنماط الحياة. تُصمَّم البرامج والعلاجات الفريدة التي يشتهر بها ماندارين أورينتال، الدوحة خصيصاً لكل فرد وبذلك يقدم تجربة بمواصفات خاصة لكل ضيف. وللحديث أكثر عن المنتجع الصحي، التقينا بالسيدة Lillian Cheam التي حدثتنا عن الكثير من التفاصيل:

هنيئاً لقد انتقلتي للتو إلى الدوحة، أتمنى لكِ التوفيق. أخبرينا كيف بدأتي رحلتكِ كالمدير الأول للمنتجع الصحي؟

في البداية، شكراً لكم على إعطائي الفرصة لقضاء بعض الوقت لأقدم المنتجع الصحي في “ماندارين أورينتال، الدوحة”. إنها سنتي الثالثة عشر مع الشركة. بدأت مع فندق “ماندارين أورينتال، سانيا” في الصين عام 2007، عملت هناك لمدة 3 سنوات ونصف وقمت بإفتتاح المنتجع الجميل. كان ذلك أول عمل لي مع الشركة والأول أيضاً في الصين، وما يزال مذهلاً حتى الوقت الحالي. ثم بعد ذلك تم نقلي إلى ماكاو، وقمت بما قبل الإفتتاح، وإفتتاح “ماندارين أورينتال، ماكاو” أيضاً. كنت أقوم بدور المدير الأول ومدير الغرف أيضاً. عملت هناك لمدة 3 سنوات ونصف، ثم إنتقلت إلى باريس لإفتتاح فندق “ماندارين أورينتال، باريس”. المنتجع الصحي في باريس فريد جداً، وقريب جداً من قلبي لأنه المفضل لدي في المجموعة.

ما هو مميّز في باريس؟

المميّز في باريس هو لمسة الفلسفة الشرقية مع العقلية الغربية. من النادر جداً وجود منتجع صحي شرقي في وسط باريس. يقع فندق “ماندارين أورينتال، باريس” في شارع سانت أونوري، إنه أفضل مكان للتسوق ولتناول الطعام. لذلك نقوم بالكثير من العروض الترويجية والفعاليات المميّزة مع علامات تجارية مُصمّمة. نحن نتعامل مع Guerlain بالمنتجات والعطور، وGuerlain هي واحدة من أفضل دور العطور في فرنسا، لذلك نعمل معها في باريس. ثم أردنا الإفتتاح في الدوحة وإتصلوا بي وقالوا “ليليان، هل أنتِ مستعدة لتجربة في الشرق الأوسط؟” وقبلت لأنني أحب السفر.

 

لقد كنتِ في جميع المنتجعات الصحية التي عملتي فيها في مرحلة ما قبل الإفتتاح، وفي الإفتتاح ثم إستمرّيتي بها ثم إنتقلتي، برأيك الشخصي، ماذا تعتقدي أنه يجب على مسؤول الفندق الجيد إجرائه؟

مفهوم هذا المنتجع الصحي يشبه إلى حد كبير ثقافة الشرق الأوسط ولمسات شرقية وهذا ما يجعله مختلفاً، فمثلاً عندما تدخل إلى المنتجع الصحي ستُعطى خُف خاص بالمنتجع لتغيير حذائك. في آسيا، لا تستطيع بأي حال من الأحوال أن تدخل بحذائك إلى منزل شخص آخر، ستترك حذائك دائماً عند الباب وستحصل على خُف لتدخل المنزل. عندما تمشي في المنزل تكون نظيفاً، هذا ما نؤمن به وما نفعله في منتجعنا الصحي أيضاً. والقطريون يحبون ذلك، ويشعرون بأننا نعتني بهم وأعتقد أن القطريين لا يرتدون الأحذية في منازلهم كذلك، فيُفاجأ بعضهم بأننا نقوم بذلك، لذلك نحن لا نريد أن تدخل الأحذية إلى المنتجع الصحي.

ما هي برأيك الميزة الفريدة بفنادق “ماندارين أورينتال” التي تبرز من الفنادق الأخرى؟

زملائنا هم من يجعلها مختلفة. يوجد في قطر جميع الفنادق، ولكن ما يجعلها فريدة من نوعها هو دائماً المهارات، كل فندق تذهب إليه لجمال الهندسة المعمارية والتصميم الداخلي، ولكن ما يميزّنا هم زملائنا. لإنهم هم القادرين على توفير اللمسات الخاصة لجميع وكل ضيف، لأن كل شخص فريد عن الآخر. ونحن نريد موظفين بخبرات لفهم إحتياجات الضيوف.

أخبرينا عن المرافق والخدمات التي تقدمونها في منتجعكم الصحي، وأي نوع من العلاجات لديكم؟

يقع المنتجع الصحي على مستوى الطابق السفلي، والطابق السفلي بأكمله ينتمي إلى المنتجع الصحي. لدينا المرافق الخاصة بالعلاج ولكننا نرغب في الترويج لمنتجعنا الصحي، ليس فقط من خلال تقديم العلاج، بل أيضاً من خلال تقديم رحلة بالمنتجع الصحي. إنها رحلة عندما تأتي بعقلية مختلفة، ثم نريد منك الإسترخاء وأن تنسى ما في الخارج. عندما تدخل إلى المنتجع الصحي، الرائحة التي لدينا، الموسيقى، ولطف زملائنا وطاقم العمل، تجعل رحلتك مختلفة. وبالنسبة إلى الخدمات التي نقدّمها، نحن نقدّم خدمات التدليك والعلاجات مثل جميع المنتجعات الصحية الأخرى، ولكن ما يجعله فريداً عنهم هم دائماً الزملاء.

خلال جولتي في المنتجع الصحي، رأيت شيئاً جذبني. رأيت غرفة معالجة في داخلها سرير مصنوع من رمل الكوارتز. أخبرينا عنه، وهل هو علاج خاص بكم في المنتجع الصحي؟

يسمّى هذا السرير “سرير الكوارتز”، مصنوع من رمال الكوارتز. والكوارتز مخصّص للشفاء والعناية. الكوارتز دافئة وعندما تقوم بالمعالجة على سرير الكوارتز ستحصل على مقشّر للجسم بالإضافة إلى تدليك جسم مخصّص. أثناء المعالجة تكون هذه الكوارتز مميّزة جداً لأنها توفر لك عنصر دافئ جيد جداً للدورة الدموية. إذا كنت تعاني من ضعف الدورة الدموية أو من إحتباس الماء، فإن هذا السرير سيكون ساحراً عليك. سيكون هناك قطعة قماش فوق الكريستال وستستلقي عليها. وسيقوم المعالج بتحضيرك لهذا العلاج من خلال إعدادك بالكوارتز ذات العنصر الدافئ.

هل يتوفّر هذا العلاج فقط في الدوحة أو في كل ” ماندارين أورينتال “؟ وهل أنتم الوحيدون الذين تقدّمون هذا النوع من العلاج في الدوحة؟

إنه فقط في “ماندارين أورينتال، الدوحة”. نحن الوحيدون الذين نقدّم هذا العلاج لأنه يُطلق عليه “سينغنغ ساند ديونس الدوحة”. عندما إبتكرنا هذا العلاج أطلقنا عليه “سينغنغ ساند ديونس” لأن التلال الرملية في قطر تُدندن. وهذا يعني أننا نريد أن نبدأ بشيء سوف يتذكره القطريون ولهذا السبب بدأنا بالآواني الموسيقية. فإن ذبذبات الآواني الموسيقية تجعلهم يفكرون في التلال الرملية في قطر، وهذه المراسم هي جزء من تدليك الجسم. عندما ينتهي المعالجون من العلاج، سوف يتأكدون من أن تم توزيع كل الدم في جميع المناطق التي من المفترض أن يكون فيها. نحن الوحيدون الذين نستخدم “سينغنغ ساند ديونس الدوحة”، ولست متأكدة من أننا الوحيدون الذين نستخدم “سرير الكوارتز” في الدوحة. لكننا حتى الآن نحن الوحيدون الذين نروّج لهذا العلاج. ما هو مهم جداً بالنسبة لكم أن تعرفوا أننا نقوم فقط بإجراء 4 علاجات يومياً على هذا السرير، لأن الكريستال يجب أن يكون نظيفاً ومطهّراً قبل أن نتمكن من العمل على الضيف الثاني. كريستال الكوارتز هو في الواقع حجر شبه نفيس وطبيعي تماماً، ونحن لا نريد نقل الطاقة السيئة من الضيف الأخير إلى الضيف الثاني، لذلك نقوم بتنظيفها وتطهيرها وإعادة وضعها. هذا هو السبب في أنها مميّزة جداً.

بعد تجربتي الشخصية في المنتجع الصحي هنا، أدركت أن المعالجين محترفين للغاية، أخبرينا المزيد عن الفريق وخبراته؟

أنا أختار جميع المعالجين هنا. وما يجعل المنتجع الصحي فريداً في “ماندارين أورينتال” ومختلف عن غيره من المنتجعات الصحية في العالم هو أن معالجينا يجب أن يخوضوا تدريباً لمدة تسع أسابيع قبل أن يتمكنوا من العمل على الضيف. هذا التدريب الذي يستمر لمدة تسع أسابيع هو البروتوكول الذي يجب أن يتعلموه من حيث معايير السبا.

ما المواد الخاصة أو المنتجات التي تستخدمونها خلال العلاجات؟

هناك علامة تجارية حصرية للغاية نستخدمها في سبا “ماندارين أورينتال” وهيMiriam Quevedo . وهي علامة تجارية إسبانية مقرها في برشلونة، وفلسفتها هي الحصول على المواد الطبيعية بقدر الإمكان، مدفوعة بالنتيجة مع التكنولوجيا المتقدّمة. إحدى العلاجات المميّزة التي لدينا من Miriam Quevedo هي ماسك الوجه الذهبي بحُقن فيتامين C. إنه مميز جداً لأنه من الصعب جداً عليك العثور على علاج فيتامين C أعلى من تركيز 30٪. وفيتامين C الذي ستستخدمه للعلاج هو تركيز 50٪ من قناع فيتامين C والماسك الذهبي. نستخدم فيتامين C لأنه أفضل منتج تمتصه بشرتك بشكل أسرع من أجل الترطيب، كما أنه يحتوي على تصبّغ. ونستخدم الذهب لأنه يمنحك تأثيراً ساطعاً. يمكنك أن تشعر بالنتيجة مباشرة بعد العلاج، لأنه مدفوعاً بالنتيجة ومضاداً للشيخوخة مع التكنولوجيا المتقدمة. والتكنولوجيا المتقدمة هي كيفية صنع فيتامين C. ويمكنكم القيام بالعلاج مرة كل أسبوعين. والجميل حول هذا العلاج، هو أننا عملنا بأسلوب الهايدرافيشال وMiriam Quevedo. لذلك هذا المزيج الفريد من نوعه هو فقط للمنتجع الصحي في “ماندارين أورينتال، الدوحة”.

هل تقترحين عادةً هذا النوع من العلاج للعروس؟

نحن لا نريد بيع التدليك أو علاجات الوجه فقط، بل نريد أن نبيع لك مناسبة. نريد منك أن تفكر في هذا عندما تحتفل بمناسبة، أو عندما تأتي للإحتفال بمناسبة. يسافر القطريون المحليون كثيراً، ومن أجل عودتهم من الطائرة المتأخرة ولإعادة ضبط الجسم على التوقيت الصحيح قدّمنا علاج يسمى “ريزون”. وعلاج “ريزون” هو علاج نقي لمساعدتك على معايرة جسمك وجلدك مرة أخرى إلى مستوى الترطيب المناسب. فعندما تسافر على متن طائرة ستفقد حوالي 50 إلى 70٪ من الرطوبة. لذلك إبتكرنا “ريزون” خصوصاً للقطريين لأن غالبية ضيوفنا هم قطريين ويسافرون كثيراً. لذلك فكرنا في علاج نريد أن يفكروا فيه عندما يعودون إلى الدوحة ويأتوا إلى المنتجع الصحي للقيام به. يذهب السكان المحليون أيضاً إلى الكثير من حفلات الزفاف وحفلات الإستقبال لذا لدينا علاج “جلو”.

تعد جودة الخدمات أحد المكونات الأساسية والضرورية في ضيافة الفندق، كيف يمكنكم الحفاظ على كونكم أحد الأفضل؟

 من خلال التدريب وإعادة التدريب مراراً وتكراراً. وما يجعلنا مختلفين هم زملائنا، لأنهم يمكنهم جعله مميزاً إذا تم تدريبهم وإعادة تدريبهم عدة مرات حتى يتعلموا كيفية فهم ضيف. هذا هو المفتاح للحصول على اتساق الخدمة في قطر. إذا قدرنا على ذلك، فلا شك في أن العمل سينجح.

بصفتك المدير الأول للمنتجع الصحي في فندق “ماندارين أورينتال”، ما هي خططك المستقبلية للمنتجع؟

بالنسبة للمنتجع الصحي، نود الترويج له، وقد كنا دائماً نروج له. لدى المنتجع الصحي نمط حياة يناسبك. أنت تأتي إلى المنتجع الصحي ليس للتدليك، بل تأتي لتدرك أنك تريد أن تتمتع بأسلوب حياتك الخاص. أنت تعتني بنفسك، وتأكل جيدًا وتنام بشكل كاف، ولكن في نفس الوقت تدرك ما يحتاجه جسمك. لذلك نحن نريد إنشاء تجربة أسلوب حياة.

Share.

About Author

Leave A Reply