“حراير” في لقاء حصري مع المصممة “كيرين كريغ” Keren Craig

0

قدمت المصممة “كيرين كريغ” Keren Craig مجموعتهما الجديدة ربيع / صيف 2018 Marchesa  المستلهمة من رحلات المغامرة لـ “إيمي كروكر” من العصر الإدواردي إلى الشرق الأقصى، فبرزت مجموعة من الأزهار ذات الألوان الزاهية كما زينت التطريزات اليدوية معظم قطع تشكيلة الربيع، وخلال عرض أزياء إستضافه فيفتي ون إيست، حاورت مجلة حراير المصممة العالمية “كيرين كريغ”   حيث حدثتنا عن كثير من تفاصيل هذه المجموعة الأنثوية الراقية.

كيف انطلقتي في عالم تصمّيم فساتين السهرات، وفي تصميم فساتين الأعراس بالتحديد؟

إلتقينا أنا وجورجينا في جامعة Chelsea College of Art & Design ومنذ ذلك الوقت لاحظنا مدى الإهتمامات المشتركة بيننا نحن الاثنتين. حبّنا المشترك للسفر هو الذي أدّى بنا إلى رحلة في الهند وكانت تلك اللحظات التي قررنا فيها إطلاق علامتنا الخاصة، Marchesa، لفساتين السهرات والأعراس.

من أين تأتي بالأفكار؟

من السفر مبدئياً، فمن السفر نستوحي الكثير من الأفكار، والكثير منها تأتي من الهند تحديداً! حسّ المغامرة والإستكشاف في زيارة أماكن جديدة يبعث فينا الأفكار والإبداع

هل تتبعين الإتجاهات؟

أزياء Marchesa لا تتعلق بخلق وابتكار صيحات جديدة أو قطع مؤقتة فقط، ولكنها تظهر حكاية خرافية مستمرة من القطع الخالدة التي تحتفظ بها النساء.

من هي امرأة  Marchesa؟

امرأة ماركيزا، هي إمرأة واثقة بنفسها، أنيقة، وتحمل معها هوية واضحة وقوية تميّزها عن غيرها.

ما هي النصائح الأهم التي تشاركنها للعرائس عند اختيار الفستان؟

أن تختار القصّات الكلاسيكية التي لا تنتمي لأي وقت أو زمان، فنحن لا نتّبع صيحات الموضة في التصميم، لأن فساتين الأعراس تخلّد. كل عروس تختلف عن غيرها، ولهذه الأسباب نقدّم مجموعة واسعة من التصاميم بقصّات مختلفة تناسب مختلف الأذواق والأشكال.

هلا تخبرينا عن مجموعة ربيع / صيف 2018؟

جاءت مجموعة ربيع وصيف ٢٠١٨ مستوحاة من شرق آسيا ومن اليابان على وجه التحديد، وذلك لاحتواء التصاميم على اللؤلؤ وأشكال تحاكي الثعابين والفن المختلف. وتعكس هذه المجموعة شغف “إيمي كروكر” بالإستكشاف حيث قدّمته العلامة التّجارية من خلال المواد المستخدمة والتصاميم الرائعة والتشكيلة المتنوعة.

وماذا عن مجموعة  أزياء الزفاف لـ Marchesa ، الإستلهام، التفاصيل؟

مجموعة أزياء الزفاف لـ Marchesa تركّز على الخيال والرومنسية والجمال الروحي، وتجسّد مجموعة ربيع وصيف ٢٠١٨ قصّة خيالية ساحرة بتصاميم حالمة. وتتميز الأثواب بالتفاصيل الدقيقة، من الحزام المخملي الأسود، طوق الشعر، وصولاً إلى الأقراط، والخطوط السوداء من التول الرقيق. أما فساتين الزفاف الخاصّة فتواصل مكانتها الخاصة لدى النساء في جميع أنحاء العالم.

ما رأيك السوق القطري وذوق المرأة القطرية تحديداً؟

تعتبر قطر وجهة مهمة لنا، ويسرنا أن نعرض مجموعتنا الجديدة هنا للمرة الأولى. وقد استجابت النساء في قطر بشكل إيجابي على تصاميم وأزياء ماركيزا. نحن نؤمن دائما بسحر ملابس السهرات، كما أن المهتمات في مجال الموضة والأزياء في قطر يتفاعلن مع الموضة ويستعدنّ دائماً لكل مناسبة

كم عدد المتاجر التي تملكها العامة حول العالم؟

إفتتحنا أول متجر لنا في دبي، والآن نحن متواجدون هنا في قطر خلال “فيفتي ون إيست” ، حيث تتمتع العميلاء بتجربة غاية في الفخامة عند زيارة هذا المتجر لإكتشاف آخر صيحات الفساتين التي نعرضها .

ما هو لونك المفضل؟

الأسود، الزهري الفاتح، الأبيض

وما هي الأقمشة المفضلة لديك؟

بجانب دمج الخامات، أعشق التول والحرير

هل ستقدمون شيئاً مميزاً للمرأة القطرية في المستقبل القريب؟

بالطبع، سنقدم فساتين وأزياء تناسب ذوق المرأة القطرية خلال الفترة المقبلة.

كلمة أخيرة لمجلة حراير؟

أود أن أشكر مجلتكم على هذا الحوار الشيّق، وأود أن أشكر فيفتي ون إيست على دعمه وإتاحة هذه الفرصة المميزة لماركيزا، فهذا المتجر الفاخر هو وجهة مثالية لمجموعتنا التي تعكس مميزاتنا الخاصة من حيث الديناميكية وإبراز الأنوثة وجمال الأزياء. وبدورنا نتطلع إلى مواصلة العمل وتصميم الأزياء للمرأة القوية الواثقة من نفسها وقدراتها التي لا تخشى المخاطر وهناك العديد من هؤلاء النساء هنا في قطر

 

Share.

About Author

Leave A Reply