الأخضر الزمردي مع مجموعة Aquaracer من TAG Heuer

0

مجلة حراير Harayer Magazine:

أعلنت “تاغ هوير” المصنعة للساعات السويسرية العريقة، طرح تصميمين جديدين من ساعات أكواريسر التي تنفرد بلونها الأخضر الزمردي، المستلهم من الظلال الزرقاء والخضراء لمياه المحيط الساحرة، ويتميز التصميمان بقدرتهما على الأداء الرياضي في كافة التضاريس. وتتألق هذه الساعات الأنيقة المخصصة للرجال والنساء باستخداماتها اليومية المتعددة وبتقنيتها المعدة للغوص. حيث يستمتع كل من يرتدي هذه التصميمات الحديثة من ساعات أكواريسر بتجربة فريدة من نوعها، سواء أكان يركب الأمواج أم يستكشف أعماق البحار، فهي ساعات مثالية للأفراد وتتوفر أيضاً على شكل طقم للأزواج.

اختر اللون الأخضر

تحتوي ساعة أكواريسر التي يبلغ قطرها 43 ملم على مينا ذي لون أخضر رائع يضفي على الساعة مظهراً مضيئاً جذاباً يشبه أشعة الشمس، وترتسم عليه خطوط أفقية تحاكي الأرصفة البحرية الخشبية التي ترسو عليها المراكب الشراعية. وهي مزودة بنافذة لعرض للتاريخ عند مؤشر الساعة 3، وبأرقام مطلية باللون الأسود اللامع توجد على إطارها المعدني، إضافة إلى علامة المثلث التي توجد عند الساعة 12. ويتميز النموذج الأصغر من هذا التصميم الذي يبلغ قطره 32 مم بنفس الإطار ذي اللون الأخضر الراقي الذي يشبه أشعة الشمس، ولكن بدلاً من الخطوط الأفقية، يزدان بمؤشرات ماسية أنيقة تدل على الساعة. كما توجد نافذة لعرض التاريخ عند مؤشر الساعة 3، إضافة إلى علامة المثلث التي توجد على الإطار الخارجي عند مؤشر الساعة 12 للمساعدة في قراءة الوقت بوضوح.

صنعت هاتين الساعتين من الفولاذ المقاوم للصدأ وهما مزودتان أيضاً بسوار معدني مقاوم للصدأ. وتعمل الساعة الأولى التي يبلغ قطرها 43 مم بالحركة الأتوماتيكية وهي مزودة بكاليبر 5، في حين تعمل الثانية التي يبلغ قطرها 32 مم بآلية الكوارتز.

استعد للغوص

تتمتع ساعتا أكواريسر بنفس القدر من القوة والأناقة، فهما مناسبتان لخوض شتى أنواع التجارب والأنشطة الرياضية أينما كنت، كما أنهما معدتان خصيصاً للاستكشاف تحت الماء، ومزودتان بمواصفات الغوص القياسية الستة التي تمتاز بها جميع موديلات مجموعة أكواريسر بدءاً من مقاومة الماء حتى عمق 300 مترٍ (30 بار)، إلى وجود إطار خارجي يدور باتجاه الواحد، وزنبرك يدور باللف، وعقارب ومؤشرات مضيئة، انتهاء بقفل أمان مزدوج، وغطاء زجاجي من الكريستال الأزرق الياقوتي معالج ضد الانعكاس.

وتمثل هذه التحسينات الجديدة التي أضفت مزيداً من الأناقة والعصرية والجرأة على مجموعة ساعات أكواريسر العريقة، نموذجاً معاصر اً للساعات المقاومة للماء التي طورتها تاغ هوير على مدار تاريخها في صناعة الساعات. فإضافة إلى سوارها المريح وتصاميمها الراقية، أُعدت ساعات أكواريسر التي تتميز بأدائها الدقيق والموثوق لترافق عشاق الرياضة في تجاربهم أينما كانوا.

Share.

About Author

Leave A Reply