إلهامات زرقاء تواكب الموضة مع Emilia Subaih

0

مجلة حراير Harayer Magazine:

Emilia Subaih

يظهر اللاشعور في لحظة معينة لدى الفنان ويخرج من خلال فكرة أصيلة، وبعد الكثير من التفكير، يولد الإلهام بطريقة سحرية من حيث لا نتوقع، من مكان يحفه الكثير من الغموض.. هكذا هو منطق الإبداع، وهذا ما رأته المبدعة وخبيرة التجميل Emilia Subaih من أخر صيحات موضة الماكياج لعام 2019، حيث استمدت إلهامها منها ليخرج الأزرق بشكل واضح في لمسات فنية رائعة في إطلالات ماكياجها، لتسير جنباً بجنب مع صيحات العالمية الرائجة اليوم.

يُعتبر الأزرق في ماكياج العيون من الألوان المفضلة لدى الكثير من النجمات العالميات على غرار “إيما ستون”، “كريستين ستيورات”، “جيجي حديد”، “ديان كروغر” والكثير غيرهن، فقد اخترن الأزرق للتألق بماكياج عصري في الكثير من المناسبات والإطلالات، كونه لون جريء ويحتاج لأيادٍ مبدعة وذات خبرة طويلة وذوق رفيع في تنفيذه.

تكمن خطورة هذا اللون في كيفية استخدامه، فالانتباه للون البشرة ومستحضرات تجميل الوجه أمر أساسي على خبيرة التجميل أخذه بالحسبان انطلاقاً من خبرتها، فاستخدامه بشكل خاطىء كي يقلب موازين الجمال رأساً على عقب، لذا فظهوره بهذا القدر من الجمال يُعطي فكرة واضحة عن جُرأة Emila وحرفيتها، وكذلك ثقتها بنفسها وبقدرتها العالية، وهو ما قدم لنا لون ساحر بأبهى صورة ممكنة.


أما عن دلالة هذا اللون فقد اختارته Emilia انطلاقاً من رؤيتين، الأولى كونه اللون الرائج في عالم الماكياج اليوم، والثاني من دلالاته الحسية للسيدة، كونه لون السلام والهدوء، ودوره في تعزيز الاسترخاء الجسدي والعقلي، وتقليل الإجهاد، وإعطاء الشعور بالهدوء، فكلما زاد اللون الأزرق تشعر السيدة بالحرية أكثر.. فالأزرق هو لون الروح والتفاني في كل مجالات الحياة لأنّه يعزّز التأمل، فالذين يحبون الأزرق نلحظهم يسعون للمساعدة والإنقاذ، بل وللصداقة والعطاء..

Share.

About Author

Leave A Reply